خريبكة.. مراقبة الأسعار ومحاربة الاحتكار

في إطار جهود التصدي لتفشي فيروس «كورونا» ، أقرت مصالح قسم الشؤون الاقتصادية بعمالة إقليم خريبكة، مجموعة من التدابير التي تدخل ضمن الاجراءات الاستعجالية التي أقرتها لجنة القيادة الإقليمية ، وذلك بهدف مراقبة الأسعار ومحاربة الاحتكار.
وفي هذا الإطار تم تكوين مجموعة من اللجان المحلية للسهر بشكل يومي على مراقبة الأسواق ونقاط البيع لتفادي أي زيادة أو احتكار بسبب الظرفية التي يمر منها المغرب والعالم والمرتبطة بفيروس «كورونا»، وتحرير محاضر مخالفات تتعلق بعدم إشهار الأثمنة، وذلك ضمانا للشفافية في العملية التجارية، ودعوة التجار إلى عدم تخزين السلع واحتكارها.
وبخصوص التنقل بواسطة الحافلات وسيارات الأجرة ، خاصة الصنف الأول والنقل المزدوج، تم حث « المهنيين على الالتزام بالتقيد باحترام الأثمان المتداولة، والتنفيذ الفعلي للتعليمات الخاصة بتخفيض الطاقة الاستيعابية لوسائل النقل السالفة الذكر إلى 50 في المائة»، مع توعيتهم بضرورة تطبيقها.
وحسب تصريح لمسؤول عن قسم الشؤون الاقتصادية بعمالة خريبكة فإن « السوق المحلي تم تموينه بجميع المواد والسلع ذات الاستهلاك الواسع، كما أن الأسعار مستقرة» ، لافتا إلى أنه «لا يوجد أي مبرر للقلق بهذا الخصوص بفضل الإجراءات التي اتخذت من طرف المصالح المعنية ضمانا للسير العادي لجميع مسالك توزيع المواد الأساسية والغذائية…».


بتاريخ : 26/03/2020