الفيدرالية الديمقراطية للشغل تحتج على الحكومة وترفض انفرادها في اتخاذ القرارات ضد الشغيلة المغربية